اكتب الحوار بينهما كما تتخيله بالتعاون مع احد زملائك

اكتب الحوار بينهما كما تتخيله بالتعاون مع احد زملائك

جوجل بلس

محتويات

    اكتب الحوار بينهما كما تتخيله بالتعاون مع احد زملائك، في كتاب لغتي الخاص يالصف الثاني المتوسط جاء نشاط يتطلب من الطالب القيام بمشروع حواري مع أحد زملائه الطلبة باللغة العربية الفصحى اكتابة الحوار بينهما كما تتخيله بالتعاون مع احد زملائك ، والذي سنقوم بتقديمه لكم على شكل حوار مع الوقت في كيفية الحفاظ عليه وعدم إهداره لما يمثله من قيمة كبيرة حيث سأقوم أنا بتقديم دور الوقت وزميلي يقوم بتقديم دور السائل، والتي ستكون اجابة فاعلة لسؤال اكتب الحوار بينهما كما تتخيله بالتعاون مع احد زملائك والتي جاءت على النحو التالي في الفقرة القادمة.

    حوار بين شخصين عن اضاعة اوقات الاخرين قصير جدا

    اجابة سؤال اكتب الحوار بينهما كما تتخيله بالتعاون مع احد زملائك هي :

    قال النبي صلى الله عليه وسلم ” لا تزال قدما عبدٍ حتى يُسأل عن أربع : عمره فيما أفناه وعن علمه ما فعل به، وعن ماله من أين اكتسبه وفيم انفقه، وعن جسه فيما أبلاه ”

    السائل / ايها الوقت هل لي أن آخذ منك القليل ؟

    الوقت / لدي من الحرص على نفسي الكثير لهذا لا أرغب في التفريط مما أملكه إلا في علم نافع او عمل صالح أو مصلحة راجحة.

    السائل / نعلم كونك من بين الشخصيات ذات الاهمية ولكننا في حاجة لبعض دقائق منك فقط

    الوقت / حسنا ولكن ولا تكرر الاسئلة ولا تطرح أشياء ليست ذات أهمية

    السائل / عرفني عليك ؟

    الوقت / من بين عجائب خلق الله ، أقسم بي الله سبحانه وتعالى في كتابه الحكيم، انا الثواني والدقائق والساعات والايام والسنين انا قوامي الليل والنهار.

    السائل / ما هي صفاتك .

    الوقت / لا اعود إن ذهبت، ولا أُقدر بثمن ولا شي يحل محلي .

    السائل / ماذا قال عنك الله سبحانه وتعالى في كتابة الحكيم

    الوقت / ” وسخر لكم الليل والنهار والشمس والقمر والنجوم مسخرات بأمره إن في ذلك لآيات لقوم يعقلون ”
    السائل / من هم أصدقائك ؟

    الوقت / كل من يحرص علي ويهتم بي هو صديقي وعلى رأسهم النبي صلى الله عليه وسلم.

    كانت هذه اجابتنا عن سؤال اكتب الحوار بينهما كما تتخيله بالتعاون مع احد زملائك التي قدمناها لكم في الفقرة السابقة ونأمل لكم التوفيق والسداد.

     

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ اكتب الحوار بينهما كما تتخيله بالتعاون مع احد زملائك:

    تعليقات الزوار

    اترك تعليقاً