موضوع تعبير عن زيارة المريض

موضوع تعبير عن زيارة المريض

جوجل بلس

محتويات

    موضوع تعبير عن زيارة المريض وطن بالعناصر والأفكار ومضبوط بقواعد اللغة العربية، فهو مناسب لجميع المراحل الدراسية، يحتاج المريض للتخفيف عنه والتهوين عليه للحدّ من وطأة المرض، ولهذا الأمر وسائل كثيرة من شأنها أن تَبعثُ الراحة في نفس المريض وترسُم على شفتيه الابتسامة ويتناسى آلامه وأوجاعه عن طريق زيارة أقاربه وأصدقائه وأحبائه يتسامرون معه، ويتوجهون لله سبحانه وتعالى بأن يَشفيه ويزيل بأسه، وأن يُساندوه ويقفوا بجانبه حتى يشفى ويتعافى تمامًا، وزيارة الأصدقاء والأقارب عامل مُهمّ في سرعة علاج المريض، لأنّ الحالة النفسية لايجابية المُتمثلة في الفرح والسرور والترويح عن النفس من شأنها أنّ تسارع في علاج المرض، بينما الوحدة والفرقة تزيد من حالة المريض ووتطور حالته المرضية، في هذا مجلة نُقدّم موضوع تعبير عن زيارة المريض فيه من العبر والدروس والأخلاقيات والفائدة لكُم.

    موضوع تعبير عن زيارة المريض

    المَرض والألم هو ابتلاء من الله سبحانه وتعالى، والشَّخص في حالة المرض يكُون بحاجة ماسة الى المُساندة والمساعدة والوقوف بجانبه، وخصوصًا من الأشخاص القريبين منه، فعند زيارة المريض يجب التخفِيف عنه وإن كانت حالته صعبة، فلا بُدّ أن تعم الابتسامة بين عموم الحاضرين وإشعار المريض بأنه بخير ويطمئنوه ويدعُون له بالشفاء العاجل، ويبدأون بالتخطيط للأفكار للخروج الى التنزه بعد علاجه مباشرة مما يجعله يساعد نفسه في الشفاء من مرضه، فكل مريض يجب أن يتحلى بالصبر والإيمان والثقة بربه سبحانه وتعالى، لذلك حثّ الاسلام على زيارة المريض ان كان ذلك في البيت، أو في المدرسة، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن الله عز وجل يقول يوم القيامة يا ابن آدم مرضت فلم تعدني، قال: يارب كيف أعودك وأنت رب العالمين قال: “أما علمت أن عبدي فلانًا مرض فلم تعده، أما علمت أنك لو عدته لوجدتني عنده”.

    أثبتت العَديد من الدراسات النفسية والصحية أنّ زيارة المريض تُساعد على سرعة علاجه وشفائه واستجابة جسمه للعلاج، وتُعتبر زيارته من الأمور التي تزيد من صحته النفسية وتنسيه أوجاعه، لهذا يَنصحُ الأطباء المريض دائمًا أن يعيش مع جماعة من الناس، وأن يبتعد عن العزلة، لأنها قد تُسبّب له الاكتئاب وكثرة التفكير بمرضه؛ مِمّا يُزيد من حدته ومضاعفاته، كما أنّ في زيارة المريض أجر وثواب في الدنيا والآخرة، بالإضافة الى أنّها تزيد من الترابط وأواصر المحبة والمودة بين الناس والتي من شأنها زيادة قوة الأسرة والمجتمع وتعاونه.

    ولزيارة المريض آداب يجبُ أن نتحلى بها، وهي من أخلاقيات وسلوكيات المُسلمين، أولها يتوجب علينا ألا نُزعجه ونتعبه ونوتره من خلال أحاديث جانبية في مواضيع أخرى حتى لا نشعره بقلة الاهتمام، لأن المريض بحاجة إلى الراحة، ولا يجب إرهاقه وعدم إزعاجه بذكر الأخبار غير الجيدة، كما يجب علينا الالتزام بتوصيات الطبيب من حيث الشراب والطعام وعدم الاهمال في ذلك، فإذا كان المريض ممنوعًا عن الدهون كما في أمراض القلب والشرايين، فيجب على الزائِر التزام هذا الأمر وعدم إحضار الأطعمة التي تحتوي على دهون عالية، كما يجبُ الابتعاد عن التدخين أو إعطاء المريض السجائر لتدخينها كنوع من الود والحب، ويتوجب أيضًا، على الزائر عدم جلب الأطفال لأنهم يُسبّبون الإزعاج والفوضى والمريض بحاجة للراحة، فلا يجوز أن يصاب المريض بأي غضب، لأن ذلك سيؤدي إلى ارتفاع ضغط الدَّم لديه مِمّا قد يزيد من مرضه.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ موضوع تعبير عن زيارة المريض:

    تعليقات الزوار

    • Rahma 9:49 م

      اعجبتني هذه الصفحة

    • محمد 3:48 م

      عوزين احلى

    • فارس حسين 9:05 م

      عوزين موضوع جميل

    • محمود السيد 7:58 م

      اعجببتني هذه الصفحة

    اترك تعليقاً